Uncategorized

الإنترنت والاتّصالات: الانهيار في آذار؟

قطاع الاتصالات، الذي لطالما مثّل منجم ذهب بالنسبة إلى الخزينة العامّة، بات على وشك الانتقال إلى خانة القطاعات المتعثّرة التي لا يمكن أن تستمرّ إلّا بدعم الحكومة، بل بات على وشك التحوّل خلال فترة ثلاثة أو أربعة أشهر حدّاً أقصى إلى قطاع مفلس، مع كلّ ما تعنيه هذه الكلمة من تردّي في نوعيّة الخدمات الممنوحة للمشتركين، وصولاً إلى تقنين بعض الخدمات، كالإنترنت مثلاً.

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى