أخبار اقتصادية

شركة أرامكو تكشف حجم الأضرار بمحطة توزيع جدة النفطية

كشفت شركة أرامكو السعودية ، اليوم الثلاثاء،حجم الأضرار الناتجة عن الاستهداف الإرهابي لمنشأة نفطية في جدة من قبل ميليشيات الحوثي الإنقلابية  .

وقال مسؤول في شركة أرامكو، أن حجم الضرر بمحطة التوزيع في جدة يمثل 10% من كل الوقود المخزن، مؤكدا إن الشركة أظهرت قدرتها على التعامل مع هجوم الحوثيين على المنشأة .

وأضاف للصحفيين خلال جولة تفقدية أن الصاروخ أصاب صهريج التخزين من أعلى مما تسبب في ”أضرار جسيمة“ بسقف الصهريج وأحدث فجوة باتساع نحو مترين، وظهرت علامات سوداء وبعض الأضرار حول حافته العلوية.

ووصف المسؤول المنشأة بأنها منشأة حيوية توزع أكثر من 120 ألف برميل من المنتجات البترولية يوميا في جدة ومكة ومنطقة الباحة.

وأضاف أن رجال الإطفاء أخمدوا الحريق الناجم عن الهجوم في حوالي 40 دقيقة دون إصابة أحد.

وكشف المسؤول أن العملاء لم يتأثروا بالهجوم، لأن الصهريج الذي تضرر في محطة التوزيع في جدة يمثل 10% من كل الوقود المخزن.

وقال إن صهريجا من بين 13 بمحطة السوائب بالمنشأة توقف عن العمل.

وأدانت العديد من الدول العربية ،مساء الاثنين، استهداف خزان للوقود في محطة توزيع المنتجات البترولية بشمال مدينة جدة بالسعودية، من قبل ميليشات الحوثي الانقلابية المدعومة من إيران.

وهاجم المتمردون الحوثيون في اليمن محطة توزيع للمنتجات البترولية تابعة لشركة أرامكو في شمال مدينة جدة غرب المملكة بصاروخ، ما أدى إلى نشوب حريق في خزان للوقود، دون وقوع ضحايا أو تأثيره على إمدادات الشركة.

مقالات ذات صلة

إغلاق